ADVERTISEMENT
الأحد, 2020-03-29
ArwadRestaurantkhaldeh
ADVERTISEMENT

وردة الجبل

  1. نبذة عامة:

الوردانية هي بلدة شوفية تقع على اطراف اقليم الخروب من جهة الجنوب الغربي،نسبت تسميتها الى الورد و الرياحين التي تزرع فيها. مساحتها حوالي 350 هكتار و ترتفع عن سطح البحر حوالي 300-350 م و تبعد عن بيروت 41 كلم.
يبلغ عدد سكانها حوالي 4000 نسمة, و منهم 2650 منتخب فعليّ.

  1. اصل الاسم:

بعد الغوص في اعماق التاريخ, يتضح لنا ان كلمة الوردانية  هي كلمة سريانية  تعني السكان المنتسبين الى الورد او المشتغلين بالورد في حين عرفت خلال القرن الماضي بالورديانية ., اما بعض السكان الحاليون ينسبون كلمة الوردانية الى الورد الموجود في انية فتصبح الوردانية .

  1. حدودها:

تتصل الوردانية شرقا بكترمايا ,اوشمالا بسبلين , اما البحر يقع في غربها حتى الرميلة,فمن الجنوب تحيط بها الاودية المليئة بالسنديان حتى تتصل بقرية الجميلية.

 من الملاحظ اليوم فقد امتد العمران على مساحة مترامية الاطراف سواء بسبب تزايد عدد سكانها الاصليين ام بسبب من توافد اليها العديد من العائلات من بيروت وضواحيها في العقود الاخيرة، فأنشأوا فيها عدة مواقع و مشاريع سكنية و ابنية.

 

  1. تضاريسها:

ترتمي الوردانية بين عدة تلال مطلة على الساحل من جهة الغرب حيث تتصل ببلدة الرميلة و تحيط بها الاودية من جهة الجنوب حيث تحدها تلة الصنوبر المعروفة بهوائها النقي و العليل ,اما من الجنوب الغربي تقع تلة راس الشومر و الذي يعود اسمها الى كثرة وجود نبتة الشومر بين صخورها  اما من الشرق تقع تلة الروس و التي تحتضن خزان المياه .

  1. السكان:

في التاريخ القديم, كانت الوردانية كما مختلف مناطق اقليم الخروب, محط اهتمام لكل الغزوات , وقد صمدت أمام الرياح العاتية التي واجهتها من قبل قبل العثمانيين، والأمراء المعنيين والشهابيين على ما هو معروف ومشهور في تاريخ لبنان. فقد تعرضت بعض العائلات في بلدة سبلين المجاورة في القرن العشرين إلى الهجرة ولم يبق فيها إلاّ بعض البيوت القليلة. ومن العائلات التي هاجرت إلى الوردانيّة واستقرت فيها هم: آل الحاج، آل عيد، آل عبدو، آل ابو سلمان، آل السيد، آل حمود وآل عجور.

اما العائلات الاخرى كآل بيرم فقد وفدوا إلى لبنان قادمين من فلسطين وتركيا بحسب روايات وتأكيدات رجالاتها الكبار..

مع الاشارة الى ان عدد عائلات البلدة يصل الى اكثر من 122 عائلة,سنتطرق الى تاريخ كل عائلة  بالتفصيل بمقلات خاصة  على الموقع الرسمي.

يبلغ عدد سكان الوردانية حاليا نحو 4000 نسمة , منهم 2650 منتخب فعليّ حسب لوائح الشطب في وزارة الداخلية, يتوزعون بين مقيمين و مغتربين مع الاشارة الى وجود عدد كبير من عائلاتها و شبابها من عتاد المغتربين الموجودين في كندا و دول الخليج و انفا في دول افريقية عديدة.

  1. آثاراتها:

القرية القديمة و التي تقع في منتصف القرية حاليا, فتتوزع بين احيائها البيوت القديمة و التي تاخذ طابعا قرويا من حجارة و ضخور رملية و تتميز بوجود “القبو” و القناطر و العقد و التي ما زالت محافظة حتى ايامنا هذه على تراثها القديم و قد تم ترميم بعضها ليبقى التاريخ عابقا بين جدرانها.اما في الطرف الشمال الغربي تقع كنيسة السيدة و حسينية البلدة, اما في الطرف الجنوبي من الساحة العامة يقع المسجد القديم.و تنتشر بين احياء الوردانية القديمة بعض الاثارات و المقابر و المنحوتات في راس الخربة على سبيل المثال لا الحصر.

 

 

  1. الواقع الاقتصادي:

كان الوردانيون يعتمدون على المحاصيل الزراعية من الزيتون و الخروب و القمح. فكانوا يزرعون القمح على اطراف القرية و يضرسونها في البيدر (المحافر حاليا), اما الزيتون فاشجاره تزين مداخلها و اطرافها مع وجود المعاصر القديمة و المستحدثة و تتميز بوجود عدد من اشجار الخروب المعمرة و التي يستخرج منها الدبس فيعاد تصنيعه و من ثم بيعه. اما في ايا منا الحالية تنتشر المحلات التجارية على مختلف انواعها و عدد من معامل تكرير المياه و تصنيع حجارة الباطون و بعض الخيم الزراعية و على اطرافها مطاحن  القمح لاستخراج الطحين و بيعه الى الافران.

  1. التعليم و الثقافة و الرياضة:

النهضة العلمية الحديثة في لبنان لامست منذ بداياتها الحياة العامة في الوردانية فقد اسس بعض من اساتذة البلدة ,و الذين كانوا من السباقين في حصول على الشهادات العلياو الذين يملكون خبرة مكتسبة من تعليمهم خارج القرية في مدارس المقاصد الاسلامية و غيرها , مدرسة الوردانية الرسمية و التي خرجت ثلة من المثقفين و المتعلمين الذين تبوؤا مناصب مهمة في الادارة الرسمية اللبنانية.

و نشهد في ايامنا هذه تشييد الجامعة الاسلامية و التي ستفتح ابوابها في السنوات القادمة على ان تكون امتداد للنهضة العلمية التي شهدتها الوردانية تاريخيا.

اما على الصعيد الثقافي,اسس عدد من مثقفي  البلدة رابطة الانماء الثقافي و الاجتماعي في الوردانية و ذلك عام

1974

اما على الصعيد الرياضي، تعتبر الوردانية خزان المواهب الرياضية و كانت محط انظار الجميع على الصعيد الرياضي , فكانت السباقة في إقامة المهرجانات الرياضية و خاصة كرة الطائرة و كرة الطاولة و كرة القدم و كرة السلة و بعد ان اصبحت كرة القدم هي الأكثر شعبية بين شبابها قام عدد من الناشطين الرياضيين بترخيص جمعية رياضية باسم نادي رابطة الوردانية الرياضي و الذي انتسب الى الاتحاد اللبناني لكرة القدم و خاض دوري المحافظات و دورة فئة الاشبال .

  1. ميزات البلدة:

تعتبر الوردانية واحة للتعاون واللقاء والمحبة بين جميع ابنائها. كما تعتبر بعائلاتها من مسلمين سُنّة وشيعة ومسيحيين من موارنة وكاثوليك وأرثوذكس.

فالوردانيّة كانت من القرى المميزة في الإقليم في وطنيتها وفي نبذها للروح الطائفيّة والمذهبيّة.

  1. معالم البلدة:

الساحة التراثية:

تاريخيا، تعتبر الساحة هي واحة اللقاء لكل أبناء البلدة، فكانت مرتع و متنفسا لشباب و اهالي الوردانية فقد كانت تقام الاعراس و الحلقات الثقافية و الدورات الرياضية و خاصة دورات في كرة الطائرة، تضم الساحة بين طيتها حاليا جامع البلدة و مبنى بلدية الوردانية و عدد من المحال التجارية .

بعد انتخاب المجلس البلدي الحالي، اخذ على عاتقه ترميم الساحة و تحويلها الى ساحة تراثية بمساعدة و دعم من القاضي علي إبراهيم , فبدات الدراسات الهندسية من قبل مهندسي البلدة و شبابها و بعد عمل دام اكثر من سنتين تم افتتاح الساحة بحضور شخصيات قضائية و امنية و اجتماعية . فاصبحت الوردانية بساحتها التراثية معلم مهم و مقصدا لاهالي الإقليم و الوطن و عدد من السياح.

 

ملعب الوردانية البلدي:

المحافر

هو الاسم المتعارف عليه بين شباب و أولاد البلدة و هو عبارة عن بركة للمياه كان الوردانيون يستعملوها للغسل و الري و بعد عمل و جهد من شبابها تم دمل هذه البركة و تحويلها الى بيدر لضرس القمح و بعد فترة تحول الى ساحة كبيرة و ملعب كرة قدم رملي , فكان يستقبل الدورات الرياضية كافة و كان ابان الحرب المتنفس لكل المهجرين,

في العام 2001 اخذت بلدية الوردانية برئاسة المرحوم الريس أبو مصطفى حسين بيرم على عاتقها و بمساعدة  و ودعم كبير من الحاج جميل بيرم من خلال تبرعه بمبلغ مالي تم ترميم الملعب و زرعه  بالعشب الطبيعي و بمساعدة رابطة الانماء الثقافي، وبعد فترة من هجر الملعب و مع وصول المجلس البلدي حالي قدم عدد من شباب البلدة مشروعا يرمي الى ترميم الملعب و تحويله الى ملعب كرة قدم ذو عشب اصطناعي  وبعد اقل من 6 اشهر تم ترميم الملعب و انشاء المدرجات حتى اصبح واحة للقاء لكل أبناء و شباب الوردانية , انه الملعب الحلم الذي تحول الى حقيقة.

خزان المياه:

تحتضن الوردانية في حي الروس خزان المياه و الذي يعتبر من الخزانات الأولى في إقليم الخروب و الذي كان و لا يزال يسد حاجة اهل البلدة الى المياه للري و الشرب، يذكر ان هذا الخزان تم حفره ابان حقبة رئيس بلدية الوردانية المرحوم الريس حسين بيرم بعد جهد كبير و مساع حثيثة من قبله مستفيدا من علاقاته الوطيدة من إقليم الخروب و الجبل .

 

تلة الصنوبر:

هي منطقة الصنوبر وهي من قمم الوردانية والتي تعتبر من معالم البلدة البيئية والحرجية اذ تحوي شجر من الصنوبر المعمر وصنوبر حديثي الزراعة وهي  مقصد لرواد رياضة المشي و تعتبر أيضا مقصدا لأهالي الوردانية و الجوار لتمضية العطل و التمتع بالطبيعة الخلابة.

 

الجامعة الإسلامية:

هي همزة الوصل بين الجنوب المقاوم و بيروت العاصمة، هكذا احب ان يسميها سماحة الامام السيد موسى صدر , ايمانا منه بان لبنان هو وطن نهائي لجميع أبنائه , شيدت الجامعة الإسلامية على ارض من أراضي الوردانية و افتتحت في العام 2017 لتكون من معالم الوردانية العلمية و الحضارية , سنتطرق الى الجامعة الإسلامية بملف خاص يحكي عنها و عن انشائها و من كان عرابها .

 

نبذة تاريخية عن بلدية الوردانية:

اول بلدية عرفتها الوردانية كانت عن طريق التعيين و ليس الانتخابات بتاريخ 18/2/ 1982

و تشكلت على الشكل التالي:

  • حسين بيرم رئيسا
  • سميح مصطفى الحاج نائب الرئيس
  • اسعد خليل ابو درويش
  • سليمان عبد الحكيم بدير
  • جميل وهبة شمس
  • مصباح موسى ابراهيم
  • خير مصباح قوبر
  • سالم محمد جابر
  • جان داغر

المجلس الاختياري

  • المختار حسن محمد الحاج

مع الاشارة الى  ولاية الرئيس حسين بيرم امتدت من العام 1982-2016.

اما في حاضر الايام,تتميز بلدية الوردانية بشبابها و التي تشكلت من:

  • علي يوسف بيرم رئيسا(2019-2022)
  • حكمت الحاج رئيسا (2016-2019)
  • رامي عبده نائبا للرئيس(2016-2019)
  • حسن بو سلمان نائبا للرئيس (2019-2022)
  • محمد جوهر بيرم
  • بلال بيرم
  • هيثم شمس
  • ادهم عجور
  • همام الحاج
  • علي الحاج
  • أسامة عيد

المجلس الاختياري:

  • المختارسعيد عباس
  • المختار حسن محمد

Login to your account below

Fill the forms bellow to register

Retrieve your password

Please enter your username or email address to reset your password.

error: Content is protected !!